طالب مدير صحة دير الزور الدكتور عبد نجم العبيد بإرسال عشر سيارات إسعاف منها سيارات تقيم في دير الزور لنقل الجرحى داخل المدينة وسيارات أخرى تختص بنقل المرضى إلى دمشق، بالإضافة إلى تأمين عودة الكادر الطبي الفني الذي تفتقده مشافينا من أطباء أشعة ومخبر وصيدلة وصحة عامة وتخدير و معالجة فيزيائية وغيرها من الأطباء الإخصائين.

كما طالب العبيد بإعادة تأهيل المعهد التقاني الصحي وإعادة استثمار مبنى جراحة القلب بالوقت الراهن، وإعادة تأهيل مركز قرية الجفرة الصحي وإعادة تأهيل مبنى النقطة الطبية بهرابش، ورفد المراكز الطبية المتواجدة في المدينة بخدمات أكبر وتحسين الخدمات الطبية فيها بطاقة أفضل.

وأكد على ضرورة عودة الأطباء الأخصائين والمقيمين وأطباء الأسنان والكادر الإداري ورصد الأموال اللازمة لصيانة المشافي والمراكز الصحية المتواجدة في المدينة، ودعم صحة ديرالزور بالأدوية وخاصة السيرومات والمضادات الحيوية وتأمين وصولها للأحياء الآمنة”.

كما لفت إلى ضرورة دعم صحة دير الزور بالأجهزة الطبية من أجهزة الأشعة الثابتة والمتنقلة وصادم كهربائي وغيرها، إضافة لإصلاح جهاز الرنين المغناطيسي والطبقي المحوري من أجل التحضير للخطة المستقبلية الجديدة.

وأشار العبيد إلى أنه يجب تأمين سيارات ومكروات وباصات لنقل العاملين للمشافي، إضافة إلى تأمين سيارات شحن لنقل المواد الطبية من دمشق إلى دير الزور.

 


تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/DamasTimes

 

عدد القراءات:215

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث