خاص||بتوقيت دمشق

بدأت اليوم فعاليات "المهرجان البيئي الثاني" الذي تقيمه محافظة دمشق برعاية وزارة الإدارة المحلية والبيئة في الفترة مابين 1-5 تشرين الثاني في مقر مديرية البيئة وذلك في الساعة العاشرة صباحا بمشاركة فعاليات السياحة والزراعة ونقابة العمال وهيئة مدارس ابناء وبنات الشهداء ومدارس أخرى.

نزير حفار من غرفة تجارة دمشق أحد المشاركين في الفعالية قال: تحتفل سورية اليوم كبقية دول العالم باليوم العالمي للبيئة، وتعتبر مشاركة غرفة التجارة هي الثانية بجناح البيئة الشامية و الاقبال كبير.

 وأضاف حفار، ان المهرجان  يتضمن عدة فعاليات منها التشجير والمسرح وتدوير بقايا الأشياء بالاضافة لعدة فعاليات مرافقة ضمن طريق المطار ومراتون ساحة العباسين.

المهندس عمر غريب رئيس قسم التنوع الحيوي والمحميات في مديرية الزراعة والاصلاح الزراعي قال لـ"بتوقيت دمشق": "الاحتفال باليوم الوطني للبيئة للسنة الثانية يعتبر فرصة لكل الفعاليات المهتمة بالبيئة والمشاركة في تسليط الضوء على أهم القضايا البيئة التي تخص كل قطاع من القطاعات.

وتشارك المديرية بقطاع الحراج الذي يعتبر من اهم الانظمة البيئية القادرة على الحفاظ على الحياة على سطح الارض حيث تساهم الغابات في الخدمات التموينية والتنظيمية والبيئية" أعلاف- جريان المياه-احتباس حراري..الخ"بمشاركتنا نعرض أنواع من البذور الحراجية وكتيبات عن اهمية الاشجار الحراجية، كما قمنا بتوزيع عينات عن الغراس الحراجية.

وأضاف غريب، من الاهم  في مجال البيئة هو حماية الغابة من الحرائق وتأهيل الاضرارالحاصلة، حيث تسعى وزارة الزراعة الى تأهيل محميات:الارز والشوح والفرلق وابو قبيس"..

 بدورها تحدثت راميا العجية من وزارة الزراعة عن مشاركتها: "نحن مشاركين بالمستخلصات والنباتات والبذور الطبيعية للحفاظ على البيئة، حيث قمنا بالاعتماد على الزراعة العضوية الخالية من الأسمدة و المواد الكيمائية بالاستفادة من المواد العضوية الحيوانية والنباتية "السماد طبيعي الخالي من الهرمونات.

وحاليا نعتمد على الزيتون العضوي والتفاحيات العضوية والنباتات العطرية وأول تجربة حية على الارض كانت "مزرعة زاهد في اللاذقية" وهي أول تجربة فعلية لنا للعمل على تطبيق الزراعة العضوية والحفاظ على البيئة والاستفادة من عملية التدوير البيئية".

ويتضمن المهرجان الذي يستمرحتى يوم الاثنين المقبل،  ورشات عمل ومعارض للأعمال الفنية التراثية والزراعية ومعرضاً للنباتات وعرض منتجات طبيعية ومعارض وتكريماً للأطفال المشاركة وحفلاً فنياً بيئياً، إضافة إلى حملة تشجير على طريق المطار مع كرنفال بيئي ولقاء توعوي بيئي.

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

 

 

عدد القراءات:67

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث