بلغت المساهمات التراكمية المقدمة من الدولة للمدن الصناعية الأربع (عدرا، وحسياء، والشيخ نجار، ودير الزور) لتنفيذ البنى التحتية، ودفع بدلات الاستملاك 9,455 مليارات ليرة سورية.

بينما بلغ الإنفاق التراكمي حتى تاريخه على البنى التحتية وبدلات الاستملاك ومحطات التحويل 52,237 مليار ليرة سورية، ووصل حجم الاستثمارات في المدن الأربع إلى 881,241 مليار ليرة، وتوفر 140,329 ألف فرصة عمل.

أما عدد المنشآت فوصل إلى 5935 منشأة، ووصل عدد المناطق الصناعية والحرفية الممولة من قبل الحكومة إلى 116 منطقة، حيث بلغت المساهمات التراكمية حتى عام 2018 نحو 13,291 مليار ليرة لتنفيذ البنى التحتية وتأمين الأراضي اللازمة لإنشاء هذه المناطق التي تتجاوز المساحة الإجمالية لها 6000 هكتار، وتوفر ما يزيد على 45000 مقسم صناعي وحرفي، كما تؤمن 200 ألف فرصة عمل، وتستقطب استثمارات بحدود 240 مليار ليرة.

وتصل خطة التمويل للعام الحالي 2019 إلى 4,2 مليارات ليرة، ويجري العمل على إحداث مناطق صناعية وحرفية جديدة في محافظة ريف دمشق تخصص للصناعيين والحرفيين الذين تعرضت منشآتهم للتدمير في القابون والقدم وغيرهما، مع تقديم التسهيلات اللازمة.

وفي محافظة السويداء بلغت التكلفة النهائية حتى نهاية المرحلة الأولى والبدء بالمرحلة الثانية للمدينة الصناعية والحرفية في أم الزيتون أكثر من 6,5 مليارات ليرة، وبلغ عدد المنشآت المخصصة 360 منشأة صناعية موزعة على 440 مقسماً صناعياً و386 منشأة حرفية موزعة على 450 مقسماً حرفياً.

وخصصت وزارة الإدارة المحلية والبيئة مساهمات مالية كإعانات لخمس مناطق حرفية وصناعية في خمس محافظات هي السويداء وحمص وطرطوس واللاذقية والقنيطرة، بقيمة إجمالية تبلغ 620 مليون ليرة سورية بهدف دعم تأسيس واستكمال البنى التحتية والإنشاءات والطرق لهذه المناطق.

المصدر: تشرين

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

 

عدد القراءات:116

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث