في افتتاح دوري العاصمة الرسمي حقق ناشئو نادي المجد العلامة الكاملة بفوزهم الساحق على الضيف النصر حيث بدأت المباراة بندية كبيرة من الطرفين إلا أن نصل الى الدقيقة العاشرة من عمر الشوط الاول فتصل كرة الى اللاعب المهاري احمد عقلة في منتصف الملعب وبذكاءه يرى حارس النصر متقدم فيرسلها كرة ساقطة من منتصف الملعب لتسكن المرمى وتخمد نيران النصر.

أما الهدف الثاني حمل اسم اللاعب محمد الجندي الذي وصلته كرة رائعة من اللاعب احمد عقلة ليأخذ الكرة بيمينه ويسددها بشماله مستقرة في شباك النصر،وفي هذا الهدف انتهى الشوط الاول.

  ومع انطلاق صافرة بداية الشوط الثاني دخل المجد بقوة وصلابة سيطر فيها المجد ع الكرة في جميع انحاء الملعب الى ان تاتي كرة للاعب نذير حمادة ويسكنها الشباك برأسه ومع استمرار الضغط المجداوي اللاعب مؤيد جانودي وبسرعته المعتادة ينطلق ويرسل كرة للمقاس على رأس اللاعب عبدالله زيتون الذي لم يتردد باسكانها المرمى مسجلا معه الهدف الرابع للمجد، هنا بدأ لاعبو نادي المجد بالهدوء مما ادى الى ضغطهم من قبل النصر ليحصلو على ضربة مباشرة قريبة من المرمى وينفذها لاعب النصر باتقان لكن الغلبة كانت لاخطبوط المجد الحارس المتألق محمد خميس ليتألق بصدها.

ومن كرة مرتدة للنصر انفرد لاعب النصر بدفاع المجد والحارس ليرسل كرة ساقطة يحلق عليها حارس المجد محمد خميس لكنه لم يصل لها فتسقر في الزاوية العليا من المرمى محرزة هدف الشرف للضيوف بعد الهدف بعدة دقائق ومن ضربة تماس تصل الكرة لرأس الكابتن براء ابو رشيد ويسكنها المرمى محرزا الهدف الخامس.

بقي على عمر المباراة ربع ساعة كان عنوانها سيطرة مجداوية بامتياز ومن جملة تكتيكية جميلة يسدد اللاعب محي الدين موعد تسديدة صاروخية ترتطم بيد لاعب النصر في منطقة الجزاء ويتدخل حكم الراية باحتساب ركلة جزاء للمجد ينفذها اللاعب خالد درويش ببراعة ويضعها في شباك النصر لينتهي اللقاء بستة اهداف للمجد مقابل هدف وحيد للنصر وسط فرحة كبيرة للجهاز الإداري والفني.

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

 

عدد القراءات:142

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث