أصيب 21 شخصا على الأقل إثر انفجار أعقبه حريق هائل على متن سفينة حربية أمريكية متمركزة بقاعدة بحرية في مدينة سان دييغو بولاية كاليفورنيا.

ونقلت وكالة فرانس برس عن القوات البحرية الأمريكية ووسائل إعلام محلية قولها إن الانفجار الذي لا تزال أسبابه مجهولة وقع أثناء وجود 160 بحارا على متن السفينة الحربية الهجومية يو إس إس بونوم ريتشارد التي كانت تخضع لأعمال صيانة في القاعدة البحرية في سان دييغو ما أدى إلى إصابة 17 بحارا وأربعة مدنيين بجروح.

وأظهرت القنوات التلفزيونية الأمريكية دخانا كثيفا يتصاعد من السفينة وانتشارا لقوارب الإطفاء حولها إخماد الحريق.

بدوره توقع كولين ستويل رئيس الإطفاء في سان دييغو أن يستمر الحريق أياما عديدة قادمة.

وكانت تقارير أولية أمس أشارت إلى وقوع إصابة واحدة جراء الانفجار والحريق في السفينة المذكورة.

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:171

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث