تحت عنوان "عهد نجدده علماً وصموداً وانتصاراً" انطلقت اليوم في مجمع صحارى بريف دمشق أعمال المؤتمر العام الخامس عشر للاتحاد الوطني لطلبة سورية.

ويناقش المشاركون في المؤتمر على مدى ثلاثة أيام التقارير المقدمة من المجلس المركزي للاتحاد في مجالات التنظيم والتأهيل والمالية والدراسات العلمية والفروع الخارجية والثقافة والإعلام والنشاط الفني والاجتماعي والملتقيات والعمل الوطني والتطوعي والنشاط الرياضي والمعاهد وقضايا التعليم الخاص والمعلوماتية.

وفي كلمته خلال افتتاح المؤتمر نوه الدكتور عمار ساعاتي عضو القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سورية بالتضحيات الكبيرة التي قدمها بواسل الجيش العربي السوري في محاربة الإرهاب والتي لولاها لما كانت سورية وطلابها ولا اتحادها مؤكداً أن حماة الديار صانوا العهد ووفوا بالوعد وسورية تستعيد عافيتها رغم كل محاولات قتلها بالإرهاب.

واستنكر الدكتور ساعاتي الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري مؤكداً أن أعداء سورية يحاولون اليوم خنقها بالاقتصاد وأن ما تمر به هذه الأيام من خنق اقتصادي ما هو إلا حلقة جديدة قديمة في الحرب عليها لكن.. “كما ثبتنا جميعاً سابقاً سنثبت اليوم وكما بقينا هنا سنبقى هنا نمارس حقنا في الدفاع عن أنفسنا وعن حقوقنا وعن دستورنا وعن وجودنا.. مستمرون رغم الصعاب ننظر إلى الأمام خلف قائد عظيم ثبت وقاوم واستبسل في الدفاع عن بلاده فكانت معه كما كان لها”.

وبين الدكتور ساعاتي أن المؤتمر ليس اعتيادياً وإنما يهدف إلى خلق حالة من الحوار بين الشباب والمعنيين في الجهات الحكومية لمناقشة أهم القضايا التي تهم الشريحة الطلابية المثقفة والواعية داعياً المشاركين إلى الجدية بالتعامل مع جدول أعمال المؤتمر واستثمار الوقت حيال هذا الموضوع.

ولفت الدكتور ساعاتي إلى أن المؤتمر يعقد في أصعب الظروف بعد أن تأجل مرات متتالية بسبب ظروف وباء كورونا وهو المؤتمر الوحيد الذي يعقد بهذا الكم من الحشد الطلابي لذلك كان الحرص بشكل كبير ليكون أنموذجاً في الأداء والمخرجات والانضباط وقدوة لمؤسسات الدولة وللمنظمات الشعبية والنقابات المهنية في قدرتها على عقد مؤتمراتها.

 

 

 
 
لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

 


 

عدد القراءات:128

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث