صرّح مدير فرع المؤسسة السورية للتجارة بدمشق لؤي حسن، أن المؤسسة تعمل على منحيين الأول بطرح المواد في صالات الخضار والفواكه المنتشرة في دمشق، إضافة إلى التدخل في سوق الهال من خلال طرح كميات جيدة بما ينعكس على واقع الأسعار.

وأشار إلى أن المؤسسة تطرح عبر صالاتها، البندورة البانياسية للمستهلك بسعر ٩٠٠، والباذنجان الأسود البرشلوني للمستهلك بـ٨٠٠، والأسود البلدي بـ١٢٠٠، والكوسا بـ١٠٠٠، والخيار الجديد بذرة زيرو بـ١١٠٠ ليرة سورية

وأكد حسن أن نسبة انخفاض السلع والمواد المطروحة في الصالات يصل إلى نحو الـ 30 بالمئة.

مضيفاً: تعمد المؤسسة على التدخل في سوق الهال عبر بيع المواد بسعر الجملة، مع التدخل بطرح عدد من المواد الغذائية كـ(البندورة والبطاطا والخيار والباذنجان والكوسا)، مؤكداً أن الانخفاض الأساسي هو بانخفاض أسعار الجملة في سوق الهال.

وأشار إلى أن المؤسسة طرحت خلال يومين 60 طناً من البندورة والخيار والباذنجان، مع استمرار المؤسسة بطرح الكميات الإضافية اللازمة، لتباع هذه المواد بسعر الجملة، حيث تباع «البندورة» البانياسية والباذنجان بـ700 ليرة، والكوسا بـ900 لـ1000 ليرة سورية، والخيار دون الألف ليرة.

هذا وتوقع مدير فرع السورية للتجارة بدمشق حدوث انخفاض على أسعار الخضروات والفواكه وعدد من المواد الغذائية خلال الأيام القليلة القادمة، مع استمرار المؤسسة بالتواجد المستمر في سوق الهال وعبر صالاتها.

 

الوطن

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

عدد القراءات:36

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث