خاص بتوقيت دمشق   عفراء كوسا

ورد موقع بتوقيت دمشق شكوى جاء فيها:

في يوم الجمعة الموافق في ٥/ ٥ ٢٠١٨ الساعة ١ ظهرا كنت ماشي بسيارتي على المتحلق الجنوبي اصطدمت بسيارتي دراجة نارية يقودها شاب ومعه اثنين آخرين وقفت وأسعفت الشباب واخدتني ضابطة التحقيق الى المرور وتوقفت ليوم السبت وأحالوني إلى القصر العدلي بسبب وجود قاضي مناوب ليخرجني من السجن ولم يأتي سيادة القاضي وتم توقيفي ليوم الاثنين لأنّ الأحد عطلة رسمية وأخرجني القاضي يوم الاثنين وبقيت سيارتي في الحجز تقريبا 9 أيام بعد خروجي من السجن وأنا أذهب إلى القصر العدلي كل يوم ولم أجد القاضي ليعطيني فك احتباس السيارة يوم ١٤ / ٥ وجدت القاضي و أعطاني فك الاحتباس.

هذه الحادثة طرحت الكثير من التساؤلات وإشارات الاستفهام حول قانون السير في سورية, فهذا المسعف اعتبر هو المسبب بالرغم من أن الدراجة هي التي اصطدمت به, ورغم إسعافه للصادمين له, تم التحفظ عليه على ذمة التحقيق , فما معنى ذلك؟؟؟وهل وصلنا لدرجة أصبح فيه إسعاف المصاب جرماً؟؟؟

هذه الشكوى نقلناها للمعنيين ,, وكان المفروض أن يتم الحديث في شرطة المرور لكن قضية هذا الشخص تحولت للنيابة العامة وذلك لأن الدراجة الصادمة مهربة وغير قانونية....فماذا كان رد النيابة العامة على هذه الشكوى؟

للحديث عن هذا الموضوع التقى موقع بتوقيت دمشق وكيل النيابة العامة بدمشق القاضي أسامة دركوشي.

في بداية الحديث عرفنا القاضي دركوشي على عمل النيابة العامة التي تتولى أعمال الضابطة العدلية و تقصي الجرائم والتحقيق فيها وتحويلها للمحاكم المختصة للتحقيق فيها أصولا ومتابعة الادعاء العام أمام  المحاكم وتمثيل الحق العام.

لافتا إلى أن النيابة العامة تنظر بأيّ جرم سواءً أكان جرما جنائيا كالتسبب بالوفاة و الإيذاء أو كان جرائم سرقة وخدرات واحتيال وإساءة أمانة وغيرها من الجرائم على اختلاف أنواعها.

النيابة العامة لا تصدر أحكام

لفت القاضي أسامة دركوشي إلى أن النيابة العامة تصدر قرارات وليس أحكام, حيث تقوم بإصدار القرارات وتحويلها للمحاكم المختصة للبت فيها, لافتاً إلى أن للنيابة العامة الحق بتمديد التحقيق حتى 60 يوماً.

قرار بترك المسعف

أكد دركوشي أنّ هناك تعميماً صدر عن وزارة الداخلية منذ عدة سنوات يفيد بأنّ المسعف تضبط إفادته ويترك فوراً إلاّ إذا كان في شبهة.

حاولنا الحصول على نسخة من التعميم ولكن لم نوفق... ونعدكم بالتواصل مع وزارة الداخلية للحصول على نسخة من هذا التعميم ...لكن التساؤل الذي يطرح نفسه ....لماذا هكذا تعميم بقي حبيس الأدراج والمواطن لا علم له فيه؟؟؟

من جهة أخرى, لفت دركوشي إلى أنّ هناك تعليمات من وزارة العدل إلى كافة قضاة الجزاء للنظر بقضايا الموقوفين وعدم تأخيرها وخاصة أيام العطل, فأي قضية تأتي يوم الخميس تتم المحاولة أن يتم التعامل معها وعدم التحفظ على المتهم وذلك طبعا حسب حالة الموقوف وجرمه.

رداً على الشكوى

قال وكيل النيابة العامة القاضي أسامة دركوشي: إن الدعوى موضوع الشكوى منظورة أمام قاضي التحقيق الخامس بدمشق, وقرار احتباس سيارة الشاكي صدر عن قاضي التحقيق الخامس وليس عن النيابة العامة  وفق ما هو ثابت بالملف أن الشاكي المدعى عليه تقدم بطلبه بتاريخ 8/5 ولكنه لم يكن مستوفيا للأوراق المطلوبة (بيان قيد مركبة), وبعد أن استوفاها بتاريخ 14/5/2018  عرض قاضي التحقيق علينا في النيابة العامة ملف القضية لبيان الرأي بطلب فك الاحتباس, وبعد إبداء رأينا أصدر قراره في ذات اليوم بفك احتباس المركبة وتمت المشاهدة فورا من قبل النيابة العامة وتم تنظيم الكتاب اللازم لفرع المرور لتنفيذ فك الاحتباس بذات اليوم.

وتابع دركوشي: إن التأخير في فك احتباس المركبة سببه تأخير صاحب العلاقة في استكمال الوثائق المطلوبة , لافتا إلى أن النيابة العامة عندما تكون الدعوى منظورة أمام قاضي التحقيق أو محكمة صلح الجزاء فإنها ليست هي المختصة بفك احتباس المركبة المحتبسة, وإنما المختص بذلك هي المحكمة الواضعة يدها على الدعوى , ويبقى اختصاص النيابة العامة في هذه الحالة هي إبداء المطالبات ومشاهدة القرارات أو استئنافها حسب الحال.

إصلاح الأضرار

حول المسؤولية عن إصلاح أضرار السيارة في هذه الحالات, أكد دركوشي أن الدعوى لصاحب الشكوى لاتزال منظورة , حيث تستدعي المحكمة فني مختص بموضوع السير يحدد نسب المسؤولية عن الحادث وحسب نسب المسؤولية يتم تحميل نسب الأضرار بين الاثنين, ولم يعط القاضي مهلة محددة لهذا الموضوع.

ختاما

قال القاضي دركوشي في ختام اللقاء: النيابة العامة تمثل الحق العام وهي خصم نزيه , لا تتعامل مع المدعى عليهم كخصوم حقيقيين وإنما هي في ذلك تنشد الوصول إلى الحقيقة وتطبيق القانون بالشكل الأمثل.

 


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCQQjIoPJ_xT0EQDpfPTFKmg

 

 

عدد القراءات:584

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث