لا شكّ أن الإقلاع عن التدخين يعتبر تحدياً كبيراً للأشخاص الراغبين في التخلص من هذه العادة السيئة، وبحسب دراسة جديدة فإن النساء يجدن صعوبة في الإقلاع عن التدخين أكثر من الرجال.

وتشير الدراسة إلى الارتفاع المتزايد في معدل انتشار القلق والاكتئاب لدى النساء مقارنة مع الرجال، قد يجعل من الصعب على الكثير منهن الإقلاع عن التدخين، حيث أن أدمغة النساء تتفاعل بشكل مختلف مع النيكوتين مقارنة بالرجال.

الدراسة شملت أكثر من 200 مريض في مستشفى سانت مايكل في تورنتو، حيث كان معدل انتشار القلق أو الاكتئاب 41 بالمئة لدى النساء مقابل 21 بالمئة فقط بين الرجال.

وقال مؤلف الدراسة الدكتور بيث أبرامسون، أستاذ الطب المساعد في جامعة تورنتو، إن الاكتئاب وغيره من اضطرابات المزاج بحاجة إلى علاج عند النساء المدخنات لكي يتمكن من الإقلاع عن التدخين.

وبحسب العلماء فإن صعوبة الإقلاع عن التدخين لدى النساء تعود إلى عوامل أخرى مثل خشيتهن من زيادة الوزن بعد التوقف عن التدخين، وتعاملهن مع التوتر الذي قد يتعرضن له في حياتهن.


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:107

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث