أعلنت الصين أن رئيس الانتربول المستقيل نائب وزير الأمن العام الصيني مينغ هونغوي هو قيد التحقيق.

وقالت وزارة الأمن العام في بيان إن مينغ "تلقى رشاوى ويشتبه في أنه انتهك القانون" بدون اعطاء توضيحات حول هذه الاتهامات.
وكان الانتربول أعلن الاحد استقالة رئيسه الذي فقد أثره منذ أكثر من عشرة أيام بعد عودته الى الصين.
وتضم منظمة الشرطة الجنائية الدولية (الانتربول) 192 دولة ويترأسها مينغ منذ تشرين الثاني2016.
وسيحل مكانه الكوري الجنوبي كيم جونغ يانغ، نائب رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة الانتربول، حتى انتخاب رئيس جديد لمدة عامين خلال الجمعية العامة للمنظمة المقررة في دبي من 18 الى 21 من تشرين الثاني المقبل.
الصحافة الفرنسية

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

 

عدد القراءات:55

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث