أوضح معاون مدير الأمراض السارية والمزمنة في وزارة الصحة الدكتور عاطف الطويل أن منظمة الصحة العالمية وضعت عدة توصيات نموذجية للحدّ من انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد- 19 وحماية الأشخاص من انتقال العدوى، من بينها طرق تنظيف اليدين والنظافة التنفسية .

 

مبيناً أن توصيات المنظمة أكدت على تنظيف اليدين باستمرار بفركهما بمطهر كحولي أو غسلهما جيداً بالماء والصابون، وعند السعال والعطس يجب الحرص على تغطية الفم والأنف بالمرفق المثني أو بمنديل ورقي، والتخلص من المنديل بعد ذلك فوراً وغسل اليدين، ويجب تجنب الاقتراب من الأشخاص المصابين بالحمى والسعال.

كما نصت التوصيات بأنه إذا كان المريض مصاباً بالحمى والسعال وصعوبة التنفس، يجب أن يلتمس العناية الطبية مبكراً وأن يطلع مقدم الرعاية على أماكن التواجد السابقة، وعند زيارة أسواق المنتجات الحية في مناطق تشهد حالات عدوى بفيروس كورونا ، يجب تجنب اللمس المباشر للحيوانات الحية والأسطح التي تلامس تلك الحيوانات، وتجنب تناول المنتجات الحيوانية النيئة أو غير المطهوة جيداً. وينبغي التعامل مع اللحوم النيئة أو الحليب الخام أو أعضاء الحيوانات بعناية تامة لتفادي انتقال الملوثات من الأطعمة غير المطهوة، وفقاً لممارسات السلامة الغذائية الجيدة.

ولفت الدكتور الطويل أنه تزداد الخطورة عند من لديه حالة مرضية مزمنة سابقة: أمراض القلب والأوعية، الداء السكري، ارتفاع التوتر الشرياني، الأمراض الرئوية المزمنة، السرطان، الأمراض الكلوية أو الكبدية، ومن لديهم نقص مناعة.

ونوه بأنه لتجب الإصابة بفيروس كورونا لحالات الأمراض المزمنة يجب تناول الأدوية بانتظام واتباع النصائح الطبية، والتأكد من وجود كمية كافية من الأدوية لشهر، وارتداء القناع في الأماكن المزدحمة، والمحافظة على التباعد المكاني، وغسل اليدين بانتظام وتهوية المنزل، والابتعاد عن التدخين والأركيلة والكحول، كما يجب البقاء في المنزل ما أمكن.

وأكد أنه في إطار تأكيدات منظمة الصحة العالمية بأن هناك دائماً خطر حدوث حالات كــورونــا جديدة ومن غير المحتمل تماماً استئصال الفيروس، فإن الإجراءات الاحترازية هي التي تقي من حالة الانفجار في تفشي الفيروس الذي لا يمكن توقع زمان حدوثه لكن هذه الإجراءات ضرورية وملحة.

 

الثورة

عدد القراءات:124

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث