ابتكر علماء معهد "روس ستندارت" الروسي نموذجا أوليا لجهاز جاذبية الكم، لاكتشاف مكامن الخامات على أساس تغير مجال الجاذبية. وكذلك لدراسة التربة من أجل مد سكك الحديد للقطارات السريعة.

قال سيرغي دونتشينكو المدير العام لمعهد بحوث الفيزياء وتقنية قياسات الراديو في تصريح لوكالة نوفوستي الروسية للأنباء، "لقد ابتكرنا هذا الجهاز ويجري تجميعه حاليا وسوف يخضع للاختبارات في مطلع السنة المقبلة".

وأضاف، "يمكن استخدام هذا الجهاز في تحديد موقع الخامات بدقة عالية، لأن تغير مجال الجاذبية على السطح ليس مرتبطا بالتضاريس دائما. فإذا كان تحت السطح مكمن للغاز، والغاز خفيف، فسوف يكتشف في هذا المكان حقل شاذ للجاذبية".
شرطة موسكو تتزود بنظارات التعرف على الوجوه
ووفقا له، من الناحية الاقتصادية والبيئية يفضل استخدام هذا الجهاز في التنقيب عن مكامن النفط والغاز في جرف القطب الشمالي، لكي نتأكد من أن عملية حفر الآبار تجري في المكان الصحيح.

وأضاف، يمكن استخدام الجهاز في الكشف عن الكهوف الكاريستية تحت سطح الأرض، وكذلك في وضع منظومة ملاحة جديدة على أساس مجال الجاذبية. كما ستزود به الأجهزة الفضائية غير المأهولة


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA


 

عدد القراءات:76

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث