أوضحت الدكتورة داليا المحرز مديرة الشؤون الفنية في محافظة اللاذقية الاجراءات التي اتخذتها لجنة المحروقات في المحافظة لتوفير الغاز المنزلي في القرى التي لا يوجد بهامعتمدين والمناطق السياحية ، و من لا يملك بطاقة ذكية .
و أكدت أنه تم مناقشة موضوع توزيع الغاز المنزلي في محافظة اللاذقية ، حيث تم إعتماد/ ٢٠ / مركزا جديدا تابع للسوريةللتجارة منتشرة في أرجاء المحافظة ، لتوزيع الغاز المنزلي و إعتماد سعر موحد لهذه المادة وبالتوازي مع سعر مبيعها في مركزا فرع المحروقات ، و أضافة إن عملية النقل ستتم بواسطة سيارات فرع السوريةللتجارة و تحمل كل التكاليف مما يسهل على المواطنين عملية الحصول على أسطوانة الغاز .
كما أشارت الدكتورة المحرز أنه تم مناقشة موضوع توزيع الغاز المنزلي في قرى المحافظة التي لا يوجد فيها معتمدين لتوزيع الغاز ، و أنه سيتم بهذا الخصوص حصر تلك القرى ليصار الى توزيع الغاز المنزلي فيها عن طريق التوزيع المباشر عبر فرع شركة سادكوب .
كما لفتت الى أن اللجنة تطرقت الى موضوع الموسم السياحي لا سيما و أن المحافظة مقبلة عليه قريبا ، حيث يوجد مجموعة كبيرة من الشاليهات المنتشرة على شاطئ البحر ، إضافة الى المناطق السياحية في كسب و صلنفة ، حيث تم بحث موضوع تزويد المناطق السياحية بمادة الغاز عن طريق التوزيع المباشر عبر شركة سادكوب بما يغطي إحتياجات الموسم السياحي لهذا العام .
و فيما يتعلق بالمواطنين غير الحاصلين على البطاقة الذكية تم بحث آلية توزيع الغاز المنزلي عليهم ، من خلال إعتماد نموذج موحد من قسم الغاز يجري توزيعه على المخاتير الذي يتم جمع القوائم التي تضم أسماء غير الحاصلين على البطاقة الذكية من خلالهم ، حيث يحصل المستفيد على هذا النموذج ليتمكن من الحصول
أسطوانة الغاز وفق النموذج من خارج البطاقة الذكية، و يمكنه ذلك من خلال أي معتمد يريده بما يوفر عليه سهولة الحصول على الغاز .

 

الثورة

عدد القراءات:122

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث