قامت الإمارات، بسحب بعض قواتها من مدينة عدن بجنوب اليمن ، وذلك بحسب مانقلته وكالة “رويترز” عن  مسؤولون وشهود.

وقال مسؤولان لـ”رويترز” إن رتلا إماراتيا صعد إلى ظهر سفينة عسكرية في ميناء البريقة النفطي قرب مصفاة عدن وإن السفينة غادرت الميناء.

وقال أربعة من العاملين في المصفاة إنهم شاهدوا رتلا كبيرا من المركبات العسكرية وثلاث حافلات تقل نحو 200 جندي وهي تتجه نحو الميناء.

وذكرت مصادر اعلامية  أن هذه الخطوة تأتي ضمن خطة إعادة تموضع القوات الإماراتية دون الكشف عن نقاط تمركزها الجديدة، فيما لم يصرح المكتب الإعلامي لحكومة الإمارات ومتحدث باسم “التحالف” بأي بيان.

في السياق نفسه، قال وزير النقل اليمني صالح الجبواني، إن الإمارات لم تنسحب وليس لديها النية للانسحاب من بلاده، مؤكدا أن لديها نية لتعزز قواتها في المناطق الجنوبية الواقعة تحت سيطرتها.

وأضاف الجبواني، في تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “ستخرج الإمارات لكن محمد بن زايد (ولي عهد أبوظبي) لن يخرج إلا بعد أن يغرق بلادنا في بحور من الدم، بدأها بالانقلاب الغادر في عدن”.

وتابع قائلا: “الإمارات دولة معتدية وإصرارها على البقاء بالقوة سيحولها لدولة احتلال”.

 


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:59

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث