افتتحت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك في محافظة حمص اليوم صالتين للسورية للتجارة الأولى في حي باب هود بالمدينة القديمة والثانية في مدينة القريتين بالريف الشرقي للمحافظة بهدف توفير السلع الغذائية والمواد التموينية للمواطنين بأسعار منافسة.

حيث أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك طلال البرازي على أهمية افتتاح صالتي السورية للتجارة ولا سيما في القريتين لتأمين احتياجات المنطقة الشرقية وتحقيقاً لحالة الاستقرار وعودة الحياة الطبيعية إلى المنطقة بمؤسساتها كافة لافتاً إلى أنه سيتم تزويدهما بشكل دائم بالمواد الاستهلاكية المطلوبة وبأسعار مخفضة تصل إلى عشرين بالمئة.

وفيما يتعلق بواقع المخابز في المحافظة أكد البرازي حرص الوزارة على توفير الرغيف الجيد للمواطنين من خلال صيانة المخابز بشكل دوري والاهتمام بأوضاع العمال ورفع رواتبهم وسقف حوافزهم الإنتاجية.

بدوره أوضح مدير عام المؤسسة العامة للحبوب المهندس يوسف قاسم أن المؤسسة مستمرة في استلام كميات الحبوب والعمال يواصلون العمل في العطلة من أجل تأمين مادة القمح التمويني فيما يتم العمل أيضا على إعادة صيانة مطحنة الوليد وتلكلخ المتضررتين بفعل الارهاب مؤكداً جاهزية المؤسسة لتأمين مخصصات مخابز المحافظة من الطحين.

من جهته مدير عام المؤسسة السورية للمخابز زياد هزاع بين أن المؤسسة رصدت واحداً وعشرين مليوناً لتأهيل المولدة الكهربائية لمخبز الزهراء بحمص والذي سيوضع بالخدمة قبل نهاية العام الحالي كما تعمل بحرص على إعادة تأهيل خطوط الانتاج في عدد من مخابز المحافظة وصولاً إلى الرغيف ذي الجودة المطلوبة.

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:108

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث