خاص بتوقيت دمشق _  باسم بدران
مضى شهر أو أكثر والأندية تتحضر وتسعد وإن كان بدرجات متفاوتة، فالبعض دخل في سبق التعاقدات وضمن الأبرز اللاعبين، وآخر قرر الاعتماد على ما لديه مع تطعيمه حسب الإمكانات فيما لم يتوقف بطل الدوري على المشاركات الخارجية.

وتعبر مباراة كأس السوبر وما حصل فيها من تجاذبات إدارية حول تسجيل تسعة لاعبين أو أكثر من خارج النادي نقطة تحول في مسارات عديدة للجنة المؤقتة في اتحاد كرة القدم بدايتها اعتبار المباراة تندرج ضمن مسابقات الموسم السابق، ولكن اجتماع الاتحاد السابق برؤساء الأندية تاريخ 8/7 /2019 صدر عنه بلاغ بتاريخ 14/7/2019 يحدد الشروط الجديدة للموسم الحالي وتم إصدار الكثير من التعليمات.


وسارت الأندية بدورها في تطبيق هذه الشروط والعمل، ولكن بدأت الأمور تتخذ اتجاه مغاير فدعت أمس اللجنة المؤقتة إلى اجتماع مع رؤساء الأندية لمناقشة هذه المادة وإمكانية العمل بها، ومن جهة ثانية يطرح من يتابع تسلسل القرارات أن هذا يدل على عدم وضوح الرؤية المستقبلية للدوري وأن ما يتم خارج المؤتمر العام للعبة لا يعتبر قابلاً للتطبيق.
وصدر اليوم قرار تأجيل منافسات دوري الدرجة الممتازة لموسم 2020/2019 وذلك حتى تاريخ 20 تشرين الأول 2019، لإفساح المجال أمام المنتخبين الأول والأولمبي ونادي الجيش للاستعداد بشكل أمثل للاستحقاقات المقبلة ومنعاً لإصابة أي لاعب، حيث يخوض منتخبنا الوطني الأول مباراتين في التصفيات المزدوجة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023، وذلك يومي 10 و15 تشرين الأول أمامي منتخبي جزر المالديف وغوام، في حين يستعد المنتخب الأولمبي في معسكر خارجي في البحرين حيث يخوض مباراتين وديتين في 10 و14 تشرين الأول تمهيداً لمشاركته في بطولة آسيا تحت 23 سنة في تايلند والمؤهلة إلى أولمبياد طوكيو، إضافة إلى مشاركة نادي الجيش في بطولة الأندية العربية حيث يخوض مباراة الإياب مع فريق نواذيبو الموريتاني في 3 تشرين الأول المقبل.


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:101

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث