واصل طيران “التحالف الدولي” الذي تقوده واشنطن من خارج مجلس الأمن قصفه المناطق الآهلة بالسكان ما أدى إلى استشهاد 20 مدنيا بينهم أطفال في قرية الباغوز أقصى ريف دير الزور الجنوبي الشرقي.

وذكرت مصادر محلية  أن طائرات تابعة لـ “التحالف الدولي” شنت مساء اليوم غارات على أطراف قرية الباغوز جنوب شرق مدينة البوكمال بالقرب من الحدود العراقية ما أدى إلى استشهاد 16 مدنيا بينهم 7 أطفال ووقوع دمار في المنازل والممتلكات.

ولفتت المصادر في وقت سابق اليوم إلى أن 4 مدنيين استشهدوا في قرية الباغوز بريف دير الزور الجنوبي الشرقي جراء غارات شنها طيران التحالف الأمريكي على أطراف القرية مستهدفة المنازل السكنية بشكل عشوائي ما تسبب أيضا بدمار كبير في المنازل والبنى التحتية .

واستشهد أمس الأول 3 مدنيين نتيجة اعتداء طيران “التحالف الدولي” على منازل المواطنين في محيط بلدة الطيانة بريف مدينة الميادين نحو 45 كم جنوب شرق دير الزور.

ومنذ إنشائه من قبل واشنطن في آب عام 2014 خارج إطار الأمم المتحدة اعتدى طيران “التحالف الدولي” مئات المرات على القرى والمدن والبلدات في دير الزور والرقة والحسكة وأريافها ما أدى إلى استشهاد آلاف المدنيين معظمهم من الأطفال والنساء إضافة إلى تدمير الجسور على نهر الفرات والمنازل والممتلكات والبنى التحتية والمرافق الحيوية فيها.

عدد القراءات:155

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث