شهدت عدد من المناطق اللبنانية احتجاجات وقطع للطرقات في بيروت وطرابلس وعكار رفضا لتردي الأوضاع المعيشية والسياسة المصرفية وغلاء الأسعار.

وذكرت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام أن مواجهات اندلعت بين عناصر من الجيش وعدد من المتظاهرين بعد إقدامهم على احراق الإطارات ومحاولة قطع طرقات في طرابلس ما أدى إلى سقوط جرحى.

كما أقدم المحتجون في جونيه وعكار على إغلاق عدد من الطرق بالإطارات المشتعلة لتتدخل القوى الأمنية اللبنانية وتعيد الوضع الى طبيعته فيما أغلقت المحال التجارية في الضنية شمال لبنان أبوابها أمام الزبائن بسبب الأوضاع الإقتصادية.

إلى ذلك نفذ محتجون في صيدا والنبطية وقفات احتجاجية رفضا لارتفاع الأسعار حاملين لافتات تندد بتردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية وتطالب باستعادة المال العام المنهوب وسط إجراءات أمنية اتخذتها وحدات من الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي.

كما أقدم عدد من المحتجين في البقاع على قطع الطريق الدولية شتورا المصنع عند مفرق المرج بر الياس والطريق الدولية وسط بلدة العين بالهرمل في البقاع الشمالي بالحجارة والإطارات المشتعلة لبعض الوقت احتجاجا على ارتفاع أسعار السلع الاستهلاكية في حين عملت قوة من الجيش اللبناني على إعادة فتحها.

 

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzs

 

عدد القراءات:194

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث