توالت تصريحات القيادة الإيرانية بعد استهداف مفاجئ لقاعدة عين الأسد الأمريكية في العراق فجر اليوم، بإجماع على خروج قوات الاحتلال الأمريكي من المنطقة.

 قائد الثورة الإسلامية في إيران الإمام السيد على الخامنئي أكد أن  إيران لديها القدرة والاستعداد للرد على أي عدوان ، وقال : إن الشعب الإيراني وجه صفعة قوية للأمريكيين.. والخطوة التي قمنا بها غير كافية وما يجب أن يترجم على الأرض هو إنهاء التواجد الأميركي في المنطقة"

بدوره المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي دعا جميع المنادين للسلام إلى التصدي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب

ولفت ربيعي إلى  وجود دور للكيان الإسرائيلي باغتيال الشهيد الفريق سليماني.

وزير الدفاع الإيراني  وعد بالكشف عن خسائر الأمريكيين في الضربة التي استهدفت قاعدتهم  مشيرا الى أن إيران أوضحت لدول المنطقة أن تأييد العمل الإرهابي الأميركي أو الصمت عنه يعني تكراره.

وأكد أن إيران ماضية لتحقيق ما يردده الشعب وهو إخراج أميركا من المنطقة.

في الأثناء توالت ردود الأفعال على الضربة الإيرانية المؤلمة لأمريكا، وذكرت وكالات أنباء، أن المجلس الأمني الإسرائيلي المصغر، الكابينيت، اجتمع اليوم الأربعاء لبحث التوتر عقب القصف الإيراني على قاعدة "عين الأسد" .

ورفعت أجهزة الأمن الإسرائيلية درجة التأهب عند الحدود مع لبنان وسورية، وأغلقت منطقة جبل الشيخ، بعد مقتل قائد فيلق القدس، واتخذت حكومة الاحتلال إجراءات احترازية، تحسباً لهجمات محتملة قد تشن انتقاما.

وزير الشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش، صرح ، إنه "من الضروري تهدئة التوترات المزعجة الراهنة في المنطقة".

وكتب قرقاش، عبر حسابه الرسمي على "تويتر": "خفض التصعيد أمر حكيم وضروري. يتعين أن يتبع ذلك مسار سياسي لتحقيق الاستقرار".

من جهته، قال نائب الرئيس الأمريكي السابق جو بايدن إن الرئيس الحالي دونالد ترامب هو " الرئيس الأكثر تهورا على الإطلاق".

وتابع بايدن “كل يوم يقود فيه ترامب دفة الأمن القومي الأمريكي يمثل يوما خطيرا للعالم ويجب أن نعمل على إخراجه من البيت الأبيض "

بتوقيت دمشق _ رصد

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:134

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث