أكد نقيب صيادلة ريف دمشق، عبد الوهاب اقسيمي، أن الصيدلاني الذي لا يستطيع الدخول إلى صيدليته والعمل بها، في المناطق الساخنة يأخذ كتاباً من النقابة إلى مديرية المالية بريف دمشق، مضمونه أن هذه الصيدلية غير عاملة، لإعفائه من الضرائب، وبما أن الضريبة سنوية يجب تجديد هذا الكتاب من النقابة سنوياً.

وبالنسبة لتغير الرخص للأشخاص الوافدين من مناطق ساخنة إلى مناطق أخرى، بين اقسيمي، أنه بموجب القانون مخالف وعقوبة هذه المخالفة إغلاق الصيدلية، ولكن نتيجة الظروف الاستثنائية التي تمر فيها البلاد، تطلب النقابة من الصيدلي المخالف تصحيح الوضع ونقل رخصته إلى منطقة سكنه الحالي، وهذا يتم عن طريق تقديم طلب لا يأخذ منه إلا عشر دقائق ليصبح الأمر ضمن تصحيح الوضع، كما يعطى مدة تصل إلى شهر لإنهاء المخالفة أو إغلاق الصيدلية.

عدد القراءات:289

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث