كشفت دراسة ألمانية أن التدخين يزيد خطر الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية لأنه يلحق ضررا بالأغشية المخاطية في الفم والبلعوم.

وأوضحت الرابطة الألمانية لأطباء الأنف والأذن والحنجرة أن أعراض التهاب الجيوب الأنفية تتمثل في انسداد الأنف واضطراب حاسة الشم ومشاكل التنفس ونزول إفرازات قيحية من الأنف إلى جانب الصداع وآلام بالوجه والفك العلوي ومن الأعراض الأخرى آلام بالحلق والأذن والحمى وشعور عام بالإعياء.

ونصحت الرابطة باستشارة الطبيب فور ملاحظة هذه الأعراض للخضوع للعلاج والذي يتم بواسطة بخاخ أنف مزيل للاحتقان أو يحتوي على الكورتيزون أو مضاد حيوي.

وللوقاية من التهاب الجيوب الأنفية ينبغي الإقلاع عن التدخين وتجنب التدخين السلبي.

عدد القراءات:127

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث