وصف بهرام قاسمي، السفير الإيراني في باريس، من يستخدمون فيروس "كورونا" الجديد كسلاح سياسي ضد إيران بـ"المجرمين".
 
وقال قاسمي في تصريحات نقلتها وكالة أنباء "فارس" الإيرانية: "مكافحة فيروس كورونا لا تقتصر على دولة معينة أو مركز خاص، وهذه المكافحة والسيطرة على الفيروس بحاجة إلى إجماع عالمي وتعاون شامل".
 
واستمر قاسمي بقوله "الذين يحولون حياة الناس وفيروسا مثل كورونا إلى سلاح سياسي ضد إيران، إنما هم من المجرمين شاؤوا أم أبوا ".
 
وكان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، قد قال في مؤتمر صحفي عبر الدوائر التلفزيونية المغلقة، إن بعض إمبراطوريات إعلامية، تسعى عامدة للمساس بالجهود الإيرانية لمكافحة فيروس كورونا، مضيفاً "من ضمن مسؤولياتنا إحباط هذه الدعايات الإعلامية السيئة ضد البلاد".
 

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

 

عدد القراءات:189

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث