الحقيقة: كشف مركز فيريل للدراسات أن واشنطن وفي إطار الحرب الاقتصادية التي تمارسها على سورية أوعزت إلى مراكز الصرافة في السعودية والإمارات أن تُسلّم الحوالات إلى سورية بالليرة السورية حصرياً، ليستلمها البنك المركزي السوري بالعملة السورية، ويسلمها لأصحابها بنفس العملة والقيمة.
واكد المركز أن التطبيق الفعلي لهذا القرار بدأ والهدف منع وصول الدولار إلى الخزينة المركزية السورية.
وبين أن هذه الاجراءات مطبقة منذ سنوات على التحويلات من أوروبا بما في ذلك ألمانيا، لكنها جديدة على السعودية والإمارات.

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:70

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث