بتوقيت دمشق _ ترجمة مي زيني

أثبت العلم أن البيئة لها تأثير على صحتنا، وكذلك على طريقة حياتنا. وبالتالي، فإن حدثًا مناخيًا شديدًا (إعصار أو تسونامي) من المحتمل أن يتسبب في مشاكل نفسية كبيرة. على العكس من ذلك، فإن المساحات الخضراء والطبيعية لها تأثيرات وقائية حقيقية على رفاهيتنا.

وبالاضافة إلى ذلك، يلعب ما نأكله دورًا رئيسيًا في مشاعرنا، وهذا ينطبق على الأطعمة المريحة عندما (نفكر في الشوكولاتة والمعجنات).

البحث العلمي أشارإلى وجود روابط بين صحة الجهاز الهضمي والمناعة وحتى التوازن النفسي والصحة العقلية.

لافتاً إلى أن تناول الأغذية الصحية يسهم في إمداد الجسم بالطاقة والعناصر المهمة للقيام بالعمليات الحيوية، لكن ما لا يعلمه بعض الناس أن الإكثار من تناول هذه الأغذية بطريقة غير معقولة قد يضر كثيراً، سواءً بالسُّمنة، أو الإصابة بالأمراض المختلفة، ما يؤدي بدوره إلى الإصابة بالاكتئاب في بعض الأحيان.

هذا ما أوضحه، الدكتورغيوم فوند، طبيب نفسي، باحث ومدرس في كلية الطب، معتبراً أن للغذاء دور في الحالة المزاجية للإنسان، وأن بعض الأطعمة قد تسبِّب الاكتئاب وذلك عندما نلجأ للحلويات في حال هبوط الروح المعنوية.

وكشف أن من أسباب الاكتئاب أيضاً نقص مناعة الجسم وضعف مقاومته الأمراض، فالمريض، أو الشخص الذي تتكرر انتكاساته الصحية، يصبح معرَّضاً للاكتئاب أكثر من غيره،وعلى العكس من ذلك كلما كان الجسم صحياً وقوياً، كانت مقاومته للأمراض أعلى، بالتالي يتجنب أي انتكاسة نفسية ناتجة عن هذا السبب. في إشارة إلى أن الغذاء الصحي والمتوازن له دور في الحفاظ على صحة الجسم والعقل والحالة النفسية.

ومن النصائح الغذائية لتحقيق الهدوء والطمأنينة للنفس تناول الفواكه والخضروات الطازجة، إضافة إلى منتجات الألبان، وشرب كميات كافية من الماء، وتجنب الأغذية التي تحتوي على الإضافات الاصطناعية، مثل المواد الحافظة والنكهات والألوان ، والمشروبات التي تحتوي على الكافيين .

 

المصدر:راديو فرنسا الدولي 

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

عدد القراءات:154

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث