أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن المخطط الأمريكي لما يسمى (إرساء الديمقراطية) في أوكرانيا يهدف إلى الضغط على روسيا وخلق وضع غير مستقر في المنطقة.

ونقل موقع روسيا اليوم عن زاخاروفا قولها: “يقدمون لرئيس أوكرانيا فلاديمير زيلينسكي المال بهدف دعمه من أجل تحقيق هدفهم الأساسي بالضغط على روسيا والترويج لما يسمونه بالديمقراطية في جميع أنحاء العالم” لافتة إلى أن هذا المشروع لا يلبي مصالح شعب أوكرانيا بل على العكس هو ضد مصالحه.

واعتبرت زاخاروفا أن هذه الأساليب مجرد أداة تستخدمها الولايات المتحدة لكبح روسيا ولخلق حالة من عدم الاستقرار حتى تتمكن دائماً باتهامنا بذنب ما.

عدد القراءات:126

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث