أظهر استطلاع حديث للرأي، أن غالبية الأمريكيين يثقون فى وعد الرئيس جو بايدن، بإجلاء مواطنيه من أفغانستان، لكنهم يرون في نفس الوقت أنه مذنب بسبب سوء إدارة عملية انسحاب القوات الأمريكية.

وأوضح الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة "هاريس إكس" الأمريكية بالتعاون مع صحيفة ذا هيل، أن 58% من الناخبين المسجلين أعربوا عن تصديقهم لبايدن في تعهده، في حين أبدى 42% عدم ثقتهم فيه.

كما رأى 52% من الناخبين أن قرار بايدن بإرسال قوات مجدداً إلى أفغانستان يشير إلى أنه مذنب بسوء إدارة الموقف في القضية الأفغانية.
 

عدد القراءات:429

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث