بينت مدير عام المؤسسة العامة للصناعات الغذائية ريم حللي لـ “شام إف إم” ، أن  ازدياد الطلب على عبوات المياه المعدنية وندرتها في الأسواق يعود إلى الحر الشديد وانقطاع الكهرباء الذي صعّب حصول المواطنين على المياه وأيضاً الموسم السياحي شكل حلقة مفقودة بين المنتج والمستهلك وبالتالي رفع سعر المادة من قبل بعض المحتكرين.


 وقالت "حللي" : تم التنسيق مع وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك والمؤسسة السورية للتجارة لبيع عبوات المياه للمواطنين بالسعر الرسمي علماً أن سعر المبيع في المعمل 500 ل.س لعبوة ليتر ونصف و300 ل.س لعبوة النصف ليتر وهناك سيارات جوالة بجميع المحافظات لبيع المستهلكين بالسعر الرسمي.

 

عدد القراءات:139

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث