أكد وزير الداخلية اللواء محمد خالد الرحمون في لقاءه اليوم مع الدكتور رمزي مشرفية وزير الشؤون الاجتماعية والسياحة في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية  استعداد الوزارة لتقديم جميع التسهيلات لتأمين عودة اللاجئين إلى وطنهم

وأشار رحمون إن الوزارة مستعدة لاستقبال اللاجئين في المراكز الحدودية ،وتوفير وسائط نقل تقلهم ، كما أنها جاهزة لاستصدار الوثائق الشخصية لفاقديها من المراكز الحدودية بغض النظر عن الإجراءات الموجودة بحقهم

وأوضح  الوزير إلى أن الوزارة ستسهل تسجيل الأطفال المولودين خارج سورية ،مع ترك حرية الدخول أو العودة للمواطنين القادمين وبحقهم إجراءات معينة ، كما نوه إلى إعطاء المتخلفين عن خدمة العلم مهلة زمنية لمراجعة شعب تجنيدهم.

بدوره لفت مشرفية إلى أن العمل جار في الوقت الراهن لتذليل العقبات كافة التي تعترض عودة اللاجئين السوريين وتعزيز التعاون المشترك بهذا الشأن مبيناً أن الجهود مستمرة لإقناع المجتمع الغربي لمساعدة اللاجئين على العودة إلى وطنهم الأم سورية.

 

عدد القراءات:80

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث