أعلن وزير الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس حسان قطنا عن تأمين كميات كبيرة من الأسمدة للفلاحين ونحو 70 بالمئة من احتياجاتهم من المازوت لهذا الموسم، مشيراً إلى أن الوزارة سمحت بتجاوز الخطة الزراعية لصالح محصول القمح وتدعو إلى زراعة كل شبر من القمح لتأمين الاكتفاء الذاتي من هذا المحصول الاستراتيجي.

وأوضح الوزير قطنا خلال لقائه عدداً من ممثلي وسائل الإعلام المحلية أن المساحة المعتمد عليها لزراعة القمح 1.5 مليون هكتار مروي وبعل.
وأشار إلى أن الحكومة عملت على توفير مستلزمات الإنتاج الزراعي من المازوت والأسمدة والبذار ضمن الإمكانات في ظروف الحرب والحصار، حيث تم تأمين 70 بالمئة من احتياجات القطاع الزراعي من المازوت كما تم تأمين الأسمدة الآزوتية ويتم توزيعها على الفلاحين حتى نهاية الشهر الجاري لتغطية كامل احتياج القمح من الدفعة الأولى من الأسمدة، موضحاً أن الحكومة تسعى لتأمين باقي الاحتياجات لتوفيرها كدفعة ثانية في شهر شباط.

عدد القراءات:120

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث