أشار مدير الصحة في السويداء الدكتور نزار مهنا إلى أنه منذ 9 أيام بدأ تزايد الإصابات بشكل يومي ولابد من توقع تصاعد آخر، مشيراً إلى أن هناك خلية مركزية تعمل بشكل شفاف و أن الوفيات تنحصر بأعمار 60 – 82 سنة.
و أكد مهنا أن المخالطة الأساسية هي في المنازل و الأفراح والمدارس ووسائل النقل، مع اختلاف النسب، مشدّداً على أهمية الانتقال إلى نمط العيش الجديد داخل البيوت مع التباعد الاجتماعي والتخلي عن كل العادات التقليدية التجميعية، من( قهوة ومتة وطعام مشترك )،وتجنب الذعر والخوف، موضحاً أن هناك 150 سرير عزل في المحافظة والوضع تحت السيطرة حتى الآن.
من جهته أكد محافظ السويداء همام صادق دبيات على أن كل من لايلتزم من الفعاليات المقرر إغلاقها سيتم إلقاء القبض عليه فوراً، مطالباً بتشديد الرقابة على المدارس والتعاون بين (الصحة) و(التربية) والتواصل مع الأسر، مؤكداً أنه اعتباراً من يوم الغد سيتم إلزام كل الطلاب والمعلمين بالكمامات مع القيام بجولات مكثفة من كل المعنيين والنقابات والمنظمات الشعبية والمعنية وتخصيص من ٥ إلى ١٠ دقائق توعية في المدارس، مضيفاً أن الفترة عصيبة وبحاجة لوقفة جادة من الجميع، من جانبه مدير التربية في السويداء_ بسام ابو محمود قال:إن السويداء هي الأقل في اكتظاظ الطلاب، والدليل وجود 130 ألفا هم الكادر التربوي والطلاب، وهو الأقل في نسبة الإصابات ولديهم المعرفة ويتقبلون كل الإرشادات الصحية، وتقرر في الاجتماع التشدد في الإجراءات الصحية وإلزام الطلاب والمدرسين بها والتشديد على أهمية التعاون من المجتمع المحلي وخاصة في المنازل، وتقسيم الدوام في المدارس الأكثر اكتظاظاً مع إضافة يوم السبت إلى أيام الدوام.
وأكد رئيس فرع جامعة دمشق في السويداء الدكتور_ منصور حذيفة  أنه لم تسجل أية حالة (كورونا) في فرع السويداء لا من الطلاب ولا من المدرسين ولا الموظفين رغم عدم تقيد كامل الطلاب بالكمامات.

تشرين

عدد القراءات:141

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث