أكد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي والمبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سورية ألكسندر لافرنتييف على ضرورة الحل السياسي للأزمة في سورية بما يضمن وحدة أراضيها وتماسكها.

وشدد الصفدي خلال لقائه لافرنتييف في عمان اليوم على “أهمية التوصل لحل يضمن وحدة سورية وتماسكها ويعيد لها أمنها واستقرارها ودورها ويؤدي إلى خروج جميع القوات الأجنبية منها والقضاء على الإرهاب” وتوفير ظروف عودة المهجرين إلى وطنهم.

وأكد الصفدي أهمية التعاون والتنسيق مع روسيا لتفعيل جهود حل الأزمة في سورية مؤكداً أهمية تهيئة الظروف الملائمة لعودة المهجرين السوريين.

وكان المبعوث الروسي وصل إلى الأردن على رأس وفد يضم عدداً من كبار المسؤولين في وزارتي الخارجية والدفاع الروسيتين.

عدد القراءات:71

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث