أكد رئيس شعبة الأمراض الداخلية بمشفى ابن النفيس الدكتور مازن قصيباتي أن وسائل الحماية الشخصية من ارتداء الكمامة خاصة في الأماكن العامة والالتزام بالتباعد المكاني وغسل اليدين بالماء والصابون وتعقيم الأسطح تبقى إجراءات ثابتة للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا .

ولفت الدكتور قصيباتي إلى أن فيروس كورونا لم ينته بعد في العالم وإمكانية نقل العدوى وحدوث ذروة جديدة لجهة زيادة عدد الإصابات لا تزال قائمة , مؤكداً أهمية الالتزام بالإجراءات الوقائية خاصة في أماكن التجمعات كالأسواق والمدارس والعمل ودور العبادة والمناسبات والاجتماعات لضمان الأمن الصحي بالمجتمع.

وأوضح الدكتور قصيباتي أن منحنى الإصابات محلياً بحالة تسطح حالياً مقارنة مع الأشهر الماضية ومعظم الحالات التي تراجع المشافي والعيادات بأعراض متوسطة إلى خفيفة وقل عدد الحالات الشديدة إلا أن ذلك لا يمنع من أخذ كافة الإجراءات الاحترازية لضمان عدم زيادة الحالات.

ونوه الدكتور قصيباتي بما تقوم به وزارة الصحة من توسع في المراكز والمشافي لاستقبال المرضى في حال حدوث موجة جديدة من كورونا إلى جانب إشراك مخابر القطاع الخاص بإجراء اختبارات ال بي سي ار الخاصة بالكشف عن كورونا لتخفيف الضغط عن مخابر الوزارة إلى جانب تحديث البروتوكول العلاجي وتوزيعه على المشافي المعنية بعلاج مصابي كورونا.

 

سانا

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA


 

عدد القراءات:113

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث