لفت مدير مشفى ابن النفيس الدكتور نزار إبراهيم إلى أن الاستهتار واللاوعي هما السبب الرئيسي في تفشي الوباء وتزايد أعداد المصابين به، مبيناً أهمية عدم الانجرار وراء أي إشاعات أو معلومات غير دقيقة، وعلى الأشخاص متابعة الإعلام الوطني والمعلومات الطبية والإرشادية التي تظهر على شريط المعلومات المخصص لرسائل التوعية وأي جديد يتعلق بفيروس كورونا في سورية، وكذلك متابعة صفحة وزارة الصحة- المكتب الإعلامي.
وأوضح الدكتور إبراهيم أهمية الالتزام باتباع شروط النظافة والتعقيم في جميع الأماكن وخاصة أماكن العمل والحفاظ على التهوية الجيدة، واستخدام الكمامة والالتزام بقواعد النظافة والتباعد، لأن الجميع معرضون لخطر الاصابة.
إضافة إلى الالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية الطبية من جميع المواطنين من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا وعدد المصابين .
وبين الدكتور إبراهيم أنه يمكن للمرض أن ينتقل من شخص إلى شخص عن طريق القُطيرات الصغيرة التي تتناثر من الأنف أو الفم عندما يسعل الشخص المصاب بمرض فيروس كورونا أو يعطس. وتتساقط هذه القُطيرات على الأشياء والأسطح المحيطة بالشخص. ويمكن حينها أن يصاب الأشخاص الآخرون بمرض فيروس كورونا عند ملامستهم لهذه الأشياء أو الأسطح ثم لمس عينيهم أو أنفهم أو فمهم. كما يمكن أن يصاب الأشخاص بمرض كوفيد-19 إذا تنفسوا القُطيرات التي تخرج من الشخص المصاب بالمرض مع سعاله أو زفيره.

 

الثورة

عدد القراءات:209

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث