صرّح مدير مؤسسة التجارة الخارجية، شادي جوهرة، بأن المؤسسة أمنت احتياجات القطر لعدة أشهر من مادتي السكر والرز، وبكميات تسمح للمؤسسة السورية للتجارة بتوزيعها وفق البطاقة الذكية.

وبيّن أن كميات السكر وصلت إلى مرافئ القطر بحمولة ناقلتين، ابتداء من شهر نيسان وانتهاء ببداية شهر أيار من العام الجاري (2020)، في حين أن كميات الرز وصلت إلى مرفأ طرطوس في منتصف شهر تموز، وانتهى تفريغ الكميات المستوردة يوم أمس.


الوطن

 لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

 

عدد القراءات:127

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث