كشف الفنان أحمد رافع عن رحلة إصابته وتعافيه من فيروس كورونا، وذلك بعد أيام من خروجه من المشفى، حيث يخضع حالياً للحجر الصحي مدة 14 يوماً. 
 
وقال في فيديو تم بثه على مواقع التواصل الاجتماعي: إنه أصيب بالفيروس خلال توجهه إلى الحدود السورية اللبنانيّة بغرض العمل، حيث تعرض للعدوى إثر مخالطته أحد المصابين، في حين لم يكن يرتدي الكمامة الواقية حسب قوله.
وناشد رافع جميع المواطنين بعدم التهاون بارتداء الكمامة، وقال: «الكمامة صمام أمان العدوى، لازم نستخدمها بشكل دائم، ببلدنا مستهترين ومو فارقة معهن، العدوى كارثة، أنا لو كنت حاطط كمامة ما انعديت» داعياً الله أن يحمي ويعـافي المرضى.
 
وذكر رافع، أنه تعافى من المرض بعد خضوعه للعلاج مدة 12 يوماً في مشفى الأسد الجامعي، وهو يخضع حالياً للحجر الصحي لفترة ما بعد التعافي.

عدد القراءات:150

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث