صرح عضو لجنة مُربي الدواجن في سورية، حكمت حداد، بأن ارتفاع أسعار البيض والفروج يعود لارتفاع تكاليف مُدخلات الإنتاج، وخاصة الأعلاف والأدوية، إذ وصل سعر طن الذرة الصفراء لحوالي 440 ألف ليرة وطن الذرة الصفراء لحوالي مليون ليرة.
ولفت إلى أن التجار الذين يحصلون على إجازات استيراد لاستيراد الأعلاف والأدوية البيطرية للدواجن، ويحصلون على تمويل من المصارف بسعر الصرف التفضيلي، يقومون ببيعها لمربي الدواجن على أساس سعر الصرف غير الرسمي، الأمر الذي أدى إلى ارتفاع أسعار البيض والفروج في السوق.
وأشار إلى أن وزارة الزراعة تعطي مربي الدواجن الشعير بدلاً من الأعلاف حالياً، والكمية التي تزودهم بها قليلة وغير كافية، مشيراً إلى أن أكثر من 60 بالمئة من مربي الدواجن خرجوا حالياً من الإنتاج حالياً نتيجة ارتفاع التكاليف وتعرضهم للخسارة، وبالتالي انخفض العرض في السوق.
واستبعد أن يكون هناك تهريب للبيض إلى دول الجوار، حسب الأسعار المرتفعة الرائجة، مستبعداً كذلك أن يكون هناك أي بوادر لانخفاض البيض والفروج خلال الأيام القادمة.

الوطن


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:238

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث