لليوم الرابع على التوالي تواصل مجموعات “قسد” المرتبطة بقوات الاحتلال الأمريكي منع عاملي الشركة العامة للكهرباء ومؤسسة الحبوب من الدخول وممارسة أعمالهم الوظيفية وتقديم الخدمات للمواطنين.
وأكد مدير عام شركة الكهرباء المهندس أنور عكلة في تصريح لمراسل سانا أن العاملين مستمرون في اعتصامهم أمام مبنى الشركة ومتمسكون بعودتهم إلى أعمالهم لتقديم الخدمة للمواطنين في ظل استمرار مجموعات “قسد” بمنعنا من الدخول والمباشرة بالعمل.
وأوضح عدد من عمال مؤسسة الحبوب المعتصمين أمام مبنى المؤسسة في تصريحات للمراسل أن مجموعات “قسد” قامت صباح اليوم بتفتيشهم ومصادرة أجهزة الموبايل منهم مؤكدين أن هذه الممارسات لن تمنعهم من الاستمرار في الاعتصام والتنديد بهذه التصرفات التي تستهدف المواطن في المقام الأول والإضرار بواقعه الخدمي.
من جهتهم رأى عدد من أهالي مدينة الحسكة أن مجموعات “قسد” تنفذ أجندة المحتل الأمريكي الذي يحاول الاستيلاء على الأبنية التابعة للدولة السورية في انتهاك صارخ لكل الأعراف والقوانين الدولية معربين عن رفضهم لهذه التصرفات الهادفة إلى تحويل هذه الأبنية الخدمية لمقرات عسكرية غير شرعية للقوات الأمريكية واستخدامها لتنفيذ مخططاتهم الخبيثة بحق الشعب السوري.

 لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:121

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث