كشف وزير الكهرباء، محمد زهير خربوطلي، أنه تم تأهيل مجموعة التوليد الثالثة في منطقة بانياس بطرطوس باستطاعة توليد بلغت 150 ميغا واط بعدما انخفضت إلى 70 ميغا وكانت مهددة بالتوقف بشكل كامل بعد اعتذار الشركة المصنعة لها على إجراء عمليات الصيانة، موضحاً أن صيانتها تمت بخبرات وطنية محلية وتم تصنيع قطع تبديلية محلية.

و أكد خربوطلي أن عمليات الصيانة لم تكلف سوى 112 مليون ليرة في حين لو تمت صيانتها من الشركة اليابانية «مستوبشي» المصنعة كانت التكلفة ارتفعت إلى 112 مليار ليرة «أي 6 ملايين يورو».

وأوضح خربوطلي أنه بصيانة المجموعة لم يعد هناك داع إلى استجرار الكهرباء من المنطقة الجنوبية والوسطى للمنطقة للساحلية.

ولفت إلى أن إدخال هذه المجموعة إلى الخدمة لا يعني أنه تم إلغاء التقنين باعتبار أنه مازالت هناك عقوبات وحصار اقتصادي جائر على سورية.

الوطن

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

عدد القراءات:204

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث