بين رئيس الجمعية الحرفية لصناعة البوظة والحلويات بسام قلعجي، أن الحرفيين وصلوا لدرجة الحيرة في سعر المبيع نتيجة الارتفاع اليومي غير المعقول في أسعار المواد الأولية مثل الفستق الحلبي والسمن الحيواني وغيرها.

كما أوضح أن المراقبة تكون مشددة على الحرفي بينما التجار هم من يتحكمون بسعر المواد الأولية ولا يقبلون تقديم فاتورة نظامية.

وأكد أن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك هي المسؤولة عن مراقبة وضبط الأسعار، ونحن نحدد بيان تكلفة الأسعار للحرفي بناءً على كمية الفستق ونوعيتها والسمون المستخدمة، بنسبة ربح 25%.

وأن الحلويات السورية هي الأرخص سعراً مقارنة بدول أخرى، و كل 3 أيام هناك تعديل على أسعار الحلويات.

نينار أف أم

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:131

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث