حذرت ثلاث منظمات دولية تابعة للأمم المتحدة من خطر حصول نقص في المواد الغذائية بسبب تعطل التجارة الدولية وسلاسل الإمدادات الغذائية جراء تدابير التصدي لتفشي فيروس كورونا المستجد.

ونقلت وكالة فرانس برس عن مدير منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة فاو كو دونغيو ومدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبرييسوس ومدير منظمة التجارة العالمية روبيرتو أزيفيدو قولهم في بيان مشترك: إن “الغموض حول توفر الغذاء يمكن أن يتسبب بموجة قيود على التصدير والتي قد تتسبب بدورها في نقص في السوق العالمية”.

وجاء في البيان: من المهم تأمين المبادلات التجارية “بهدف تفادي حصول نقص في المواد الغذائية على وجه خاص”.

وأعربت المنظمات الثلاث عن خشيتها وخصوصاً من تباطؤ حركة العاملين في قطاعي الزراعة والغذاء ما يتسبب بعرقلة الكثير من الزراعات الغذائية.

ولفت مديرو المنظمات الدولية الثلاث إلى أنه ينبغي على الدول ضمان عدم تسبب التدابير التجارية باضطرابات بسلاسل الامداد الغذائي وألا يؤدي التصدي لوباء كوفيد 19 “بطريقة لا إرادية” إلى نقص غير مبرر في المنتجات الأساسية حيث يتفاقم الجوع وسوء التغذية.

 

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:99

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث