أكد رئيس قسم الصدرية في مشفى المواساة الجامعي الدكتور حسام البردان ضرورة التزام المواطنين في منازلهم  خلال الأسبوعين القادمين، للحد  من انتشار فايروس كورونا كوفيد19 في حال وجود حالات غير مكتشفة.

واوضح البردان أن التزام المنازل ممكن ان يكسر حلقة انتشار الفايروس في حال وجود حالات غير مشخصة في فترة الحضانة وصلت البلاد من الخارج وتتحسن بالشفاء العفوي، منبهاً من خطر الاختلاط معهم، حيث تنتقل  العدوى لأشخاص اخرين وينتقل انتشار الفايروس من حلقة صغيرة وإلى حلقة أكبر.

وأشار البردان إلى أن الحالات المكتشفة في البلاد لا تزال محدودة ومحصورة، مضيفا : من خلال متابعتنا للحالات في المشافي لم نلمس أننا أمام انتشار للفايروس.

ولفت إلى عدم وجود زيادة في عدد الحالات التي استقبلها المشفى من المصابين بانتانات تنفسية لمثل هذه الفترة من العام  عن الأعوام السابقة، منوهاً بأن شهري آذار ونيسان من كل عام يشهد هدوءً في إصابات الانتانات التنفسية وحتى الآن لم يكن هناك ارتفاع بعدد الحالات المستقبلة  عن الوضع الطبيعي

وأكد البردان على التعامل بجدية وحذر مع كل الحالات التي ترد المشفى، ويتم اتخاذ القرار ببقائها أو تخريجها إلى المنزل بناء على المعايير الدولية، مضيفا: وفي حالات الاشتباه في الإصابة بالفايروس يتم عزل الحالة بشكل كامل ويتم إجراء التحاليل اللازمة، منوهاً بأن جميع الحالات التي وردت إلى المشفى خلال الفترة الماضية كانت نتائج تحاليلها سلبية، وتم تخريجها إلى المنزل، مضيفا: إلا في حال كان المريض يعاني السكري أو ضغطا او أمراضا قلبية وحالته تحتاج لمتابعة طبية في المشفى وهذا إجراء طبيعي يتم اتخاذه بشكل عام وعلى مدار العام.

وعن امكانية أن يتسبب الإصابة بالفايروس بأضرار دائمة على الجهاز التنفسي قال البردان: من خلال الاجتماع مع الخبراء الصينين عبر السكايب وبالسؤال عن الإصابات، لم تكن فكرة الأذيات الصدرية الدائمة منتشرة إلا في الحالات الشديدة، حيث إن نحو 80 بالمئة من الأشخاص يمر بحالات خفيفة لا تترك أثرا على الجهاز التنفسي بعد الشفاء، وهناك نحو 15 بالمئة من الحالات المصابة ممكن أن تصاب بذات الرئية،  و5 بالمئة وهي الحالات الشديدة يمكن أن تصاب إصابات صدرية في حال نجو ، مضيفا: أي إن النسبة العظمى تشفى ومن دون ترك أي مشاكل على الجهاز التنفسي.

 

وختم البردان قائلا: الكوادر الطبية تعمل بشكل متواصل مع كل الجهات الحكومية ويتم وضع البروتوكولات والمعالجات من اجل حماية المواطنين، والمطلوب من الجميع خلال الأسبوعين القادمين المساعدة عبر الالتزام في المنازل وتخفيف التحرك ومنع التجمعات والالتزام بإجراءات الوقاية.

 

الوطن

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:82

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث