خاطب الفنان بشار اسماعيل صاحب فكرة التقنين قائلا:
نحن كشعب لم نعترض ولكن كان من الأجدر بك ان تفكر .. هل تكفي ساعتين وصل كهرباء لإنهاء وجبة غسيل ..؟ هل تكفي لشحن بطارية اللدات وشحن الهواتف ؟؟هل تكفي لأن يستطيع الطالب الدراسة تحضيرا لامتحانات الجامعة ؟؟ هل تكفي لتشغيل وسائل التدفئة لدرء هذا البرد المميت الذي يفقدنا ليس فقط الاحساس بأقدامنا ولكن يفقدنا ايضا الانتماء للوطن.

هل يعقل ان نتسول من اميركا وايران وروسيا وقسد قليلا من النفط الذي نمتلكه نحن...
اتيت اجازة ثلاثة ايام لأرى اولادي لم التق بهم سوى ٦ ساعات وفي كل مرة اشعر بانهم كبروا عشرات السنين
من الهم والبرد والعتم اوالكآبة والقرف
رجاءا أن يكون التقنين مدروسا بما يتناسب مع عظمة قراراتكم الحكيمة وحاجات المواطن.

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:145

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث