كشف عضو مجلس محافظة دمشق، غالب عنيز، عن تضييع ملايين الليرات على خزينة المحافظة بسبب رأي لأحد المستشارين فيما يتعلق بعمليات تسوية المخالفات التي أقرها مجلس المحافظة، مشيراً إلى وجود عشرات المعاملات متوقفة عن التسوية بسبب رأي هذا المستشار، ومنها معاملة تحقق إيراداً يتجاوز 30 مليون ليرة للمحافظة.

وخلال جلسة المجلس أمس شدد عنيز على ضرورة أن يضع رؤساء دوائر الخدمات قائمة بالمواقع القابلة للاستثمار بالمحافظة وإيجاد حل نهائي لموضوع دفع مبالغ كبيرة للإيجارات للمواطنين في مشروع 66 نتيجة عدم تخصيصهم بالسكن البديل حتى الآن.

وأوضح مدير تنفيذ المرسوم 66، رياض دياب، أن بدلات الإيجار لأصحاب الحقوق في السكن البديل تدفعها شركة دمشق الشام القابضة، مضيفاً: "الآن يتم التواصل مع عدد من المؤسسات الحكومية لانجاز السكن البديل".

وحول التوزيع في اللوان أكد أن اللجان أنهت أعمالها خلال شهر ونصف والآن ستقوم لجان الجرد بالعمل الذي يستمر لمدة لا تزيد على شهر ولجان التدقيق عملها لن يتجاوز خمسة أشهر.

الوطن

 

  لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:190

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث