أثارت إحدى الكليات الخاصة في ولاية كارناتاكا الهندية جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد ظهور الطلاب أثناء أدائهم لامتحان الكيمياء وهم يرتدون على رؤوسهم صناديق من الورق المقوى.

وهرع المسؤولون الإقليميون في ولاية كارناتاكا إلى كلية بهاغات التمهيدية للجامعة للشكوى من المعاملة "اللاإنسانية" للطلاب.

وأوضح مسؤولون في كلية بهاغات أنهم أجروا التجربة لمنع الغش، فيما أشاروا إلى أن الطلاب أعطوا موافقتهم، وحتى أحضروا صناديقهم الخاصة.

وقال مدير الكلية، إم بي ساتيش، إن "التجربة كانت اختيارية، وبعض الطلاب جربوها وبعضهم لم يفعل ذلك". وأضاف: "تدابيرنا هي لتحسين حياة الطلاب تم اتخاذ التدابير كتجربة وتلقينا ردود فعل إيجابية وسلبية".

وأوضحت الكلية أنها أجرت التجربة الغريبة بعد استخدامها في ولاية بيهار الهندية، حيث تمت الإشادة بها باعتبارها "عبقرية"، فيما تم استخدام الطريقة نفسها الشهر الماضي بمدرسة ثانوية في المكسيك.


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:115

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث