قال السيد الرئيس بشار الاسد، ان الأطماع الخارجية بدول منطقتنا لم تتوقف عبر التاريخ، و العدوان التركي الإجرامي الذي يشنه نظام أردوغان على بلدنا حاليا يندرج تحت تلك الاطماع مهما حمل من شعارات كاذبة، فهو غزو سافر وعدوان واضح ردت سورية عليه في أكثر من مكان عبر ضرب وكلائه وإرهابييه.
 
وأكد الأسد خلال استقباله فالح الفياض مستشار الأمن الوطني العراقي اليوم، أن سورية سترد عى العدوان التركي وتواجهه بكل أشكاله في أي منطقة من الأرض السورية عبر كل الوسائل المشروعة المتاحة..
 
وبحسب صفحة رئاسة الجمهورية، حمل الفياض رسالة من رئيس الوزراء العراقي،  تمحورت حول سبل تطوير العلاقات بين البلدين، والارتقاء بالتنسيق القائم بينهما الى مستويات أعلى ومجالات اشمل سواء في قضايا مكافحة الإرهاب أو أمن الحدود في ضوء التطورات الأخيرة، إضافة للتعاون الاقتصادي وفتح المعابر بين سورية و العراق.
 
 

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:121

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث