وصلت إلى مدينة القنيطرة شعلة النصر لإقامة فعاليات الأولمبياد الخاص الوطني الرابع تحت شعار “الجولان لنا وسيبقى سورياً”.

ومن أمام صرح الجندي المجهول بدمشق حمل الرياضيون المشاركون بمسير الدراجات الهوائية صباح اليوم شعلة النصر باتجاه محافظة القنيطرة لإقامة فعاليات الأولمبياد الخاص الوطني الرابع.

إرادة وعزيمة بدت واضحة على المشاركين في المسير لإكمال جولتهم الى القنيطرة التي انطلقت يوم الخميس الماضي حيث أكد عدد من لاعبي ذوي الاحتياجات الخاصة في تصريح لمندوب سانا تصميمهم على المنافسة في مسابقات الاولمبياد لاحراز نتائج جيدة تلبي طموحاتهم وتحفزهم لتطوير مهاراتهم للمشاركة في المحافل الدولية.

رئيس الاتحاد الرياضي العام اللواء موفق جمعة أشار إلى أن ذوي الاحتياجات الخاصة استطاعوا أن يعبروا عن قدراتهم الرياضية في مختلف الالعاب وإيصال رسالتهم للعالم أن الرياضة محبة وسلام مبينا أن إقامة الفعالية في القنيطرة رسالة تضامن مع أهالي الجولان العربي السوري المحتل الرافضين لكل اجراءات الاحتلال.

وكان الرياضيون المشاركون في المسير وصلوا أمس إلى دمشق قادمين من مدينة دير عطية وحاملين شعلة النصر التي انطلقوا بها من مدينة خان شيخون المحررة في التاسع عشر من الشهر الجاري مرورا بمدينتي حماة وحمص.

وتمارس في الاولمبياد الخاص السوري كرة القدم وكرة السلة وكرة اليد وكرة الطائرة والعاب القوى والريشة الطائرة ورفع الاثقال والسباحة والبولينغ والفروسية وكرة المضرب وكرة الطاولة والبوتشي والدراجات والجمباز والتزلج المدولب.

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:73

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث