رفضت سلطات جبل طارق اليوم الطلب الأمريكي باحتجاز الناقلة الإيرانية (ادريان دريا) (غريس 1) سابقاً موضحة أنها ملتزمة بقوانين الاتحاد الأوروبي فقط.

وأصدر القضاء الأمريكي أمس أمر قرصنة جديدا ضد ناقلة النفط الإيرانية التي قررت سلطات جبل طارق الإفراج عنها الخميس الماضي بعد احتجازها الشهر الماضي.

وأشارت حكومة جبل طارق في بيان نقلته وكالة رويترز إلى أن عدم تجاوبها مع الطلب الأمريكي مرده إلى “التزامها بقانون الاتحاد الأوروبي والاختلافات بين أنظمة العقوبات المفروضة على إيران من قبل الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة”.


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

 

عدد القراءات:80

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث