قدم وزير الدفاع السريلانكي هيماسيري فرناندو استقالته على خلفية التفجيرات الإرهابية التي استهدفت الأحد الماضي كنائس وفنادق ضخمة وأدت إلى سقوط مئات القتلى والجرحى.

ووفق وسائل إعلام سريلانكية فإن استقالة فرناندو جاءت بسبب فشله في منع وقوع سلسلة التفجيرات في البلاد على الرغم من التحذيرات التي تلقتها السلطات بهذا الخصوص الأمر الذي تسبب بإثارة موجة غضب شعبية طالب على إثرها أعضاء في البرلمان السريلانكي بالقبض على وزير الدفاع.

وأصدر رئيس سريلانكا مايتريبالا سيريسنا أمس توجيهات لمسؤولين رفيعي المستوى بالتنحي وسط مزاعم بأنهما لم يتحركا ويتخذا إجراءات بالرغم من توافر معلومات سرية مسبقة بشأن هجمات إرهابية محتملة.

عدد القراءات:140

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث