أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن إرهابيي تنظيم جبهة النصرة يحضرون لاستفزاز جديد وتنفيذ مسرحية هجوم كيميائي في محافظة إدلب.

ونقلت وكالة “نوفوستي” عن “زاخاروفا” قولها للصحفيين: “نراقب عن كثب الوضع في منطقة خفض التصعيد بإدلب وما يثير قلقنا بشكل جدي التقارير الجديدة التي تصلنا حول قيام إرهابيي “النصرة” وبمساعدة ما تسمى منظمة “الخوذ البيضاء” سيئة السمعة بالإعداد لهجوم آخر باستخدام مواد كيميائية سامة ليلقوا فيما بعد المسؤولية على القوات الحكومية”.

وأوضحت زاخاروفا أن إرهابيي “النصرة” في إدلب يواصلون اعتداءاتهم وهجماتهم الاستفزازية ضد الجيش العربي السوري والمدنيين.

وأضافت: إن “الإرهابيين يخزنون الأسلحة وينشرون رؤوسا حربية في أرياف حلب واللاذقية وحماة ومحافظة إدلب بهدف الإعداد للاستفزازات ونحن نراقب الوضع عن كثب”.

عدد القراءات:89

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث