أوقعت وحدات من الجيش العربي السوري قتلى ومصابين في صفوف المجموعات الإرهابية التي جددت خرقها لاتفاق المنطقة منزوعة السلاح واعتدوا على نقاط عسكرية متمركزة لحماية البلدات الآمنة في ريفي حماة وادلب.

وردت وحدات الجيش المرابطة في ريف إدلب بالأسلحة المناسبة على خروقات الإرهابيين لاتفاق المنطقة منزوعة السلاح في أطراف بلدات جرجناز والخوين والغدقة بريف إدلب الجنوبي موقعة في صفوفهم قتلى ومصابين ودمرت أوكارا وعتادا لهم.

وفي ريف حماة الشمالي وفي إطار ردها على خروقاتهم نفذت وحدات الجيش صليات صاروخية على أوكار ومحاور تحرك إرهابيي ما تسمى “كتائب العزة” على أطراف بلدة اللطامنة وأفشلت محاولتهم التسلل باتجاه القرى الآمنة والنقاط العسكرية وكبدتهم خسائر بالأفراد والعتاد.

وعلى أطراف بلدة الزيارة بسهل الغاب بريف حماة الشمالي تم تدمير آلية تابعة لما تسمى “الخوذ البيضاء” جراء دخولها حقل ألغام زرعه إرهابيو ما يسمى “التنظيم التركستاني”.

وردت وحدات من الجيش أمس عبر ضربات نارية مركزة على تحركات المجموعات الإرهابية التي جددت اعتداءاتها على نقاط عسكرية متمركزة لحماية البلدات الآمنة في ريفي حماة الشمالي وادلب وكبدتها خسائر بالأفراد والعتاد.

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

 

عدد القراءات:41

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث